الرئيسية / الفعاليات العلمية / كتاب (الإعجاز في النص القرآني – قراءة في مفهومه ووجوهه)

كتاب (الإعجاز في النص القرآني – قراءة في مفهومه ووجوهه)

الدكتور سيروان الجنابي يصدر كتابا جديدا بعنوان (الإعجاز في النص القرآني – قراءة في مفهومه ووجوهه)
كلية التربية / الاعلام …صدر للتدريسي في كلية التربية بجامعة الكوفة الدكتور سيروان الجنابي كتابا جديدا بعنوان (الاعجاز في النص القرآني – قراءة في مفهومه ووجوهه ) ، وذكر الجنابي ان الكتاب يعد دراسة جادة وواعية في نطاق التنظيرات القرآنية الحديثة ، وتناول طريقة تنقية مفهوم (الاعجاز) و(المعجزة ) مما علق بهما من شوائب فكرية – سواء اكانت مقصودة ام غير مقصودة ، مضيفا بان الكتاب تطرق الى شرائط المعجزة مُشخصا ومميزاً ، والفوارق بين المعجزة والسحر ، ووجوه الاعجاز في النص القرآني واهمها (الاعجاز اللغوي ، البلاغي ، العلمي ، العددي ، الغيبي ،التشريعي ) ، وتابع الجنابي ان الكتاب بين تحليل كل النصوص القرآنية والمصاديق السماوية التي استشهد بها على كل منحى إعجازي في القرآن الكريم .

كتاب (الإعجاز في النص القرآني – قراءة في مفهومه ووجوهه)

لمؤلفه ا.د. سيروان عبد الزهرة الجنابي
أستاذ الدراسات القرآنية في قسم علوم القرآن/ كلية التربية المختلطة
يعد هذا الكتاب دراسة جادة وواعية في نطاق التنظيرات القرآنية الحديثة؛ ذلك بأنَّ مؤلفه عمل على تنقية مفهوم (الإعجاز) و(المعجزة) مما علقَ بهما من شوائب فكرية – سواء أكانت مقصودة أم غير مقصودة-؛ إذ قرأ التراث المفهومي لهذا المصطلح قراءة ناقدة وانتهى إلى مفهوم متكامل أو يكاد أنْ يكونَ من وجهة نظره؛ ذلك بأنَّ هنالك جملةً من المفارقات وعدداً كبيراً من التباينات بين العلماء والباحثين قديماً وحديثاً في نطاق مفهوم الإعجاز وبيان حدود ذلك؛ من هنا اعملَ المؤلف فكره الجاد لرسم حدود المصطلح مبيناً ما ينتمي إليه مما لا يمت اليه بصلة؛ لئلا يلتبسَ مفهوم المعجزة بغيره أو ما هو قريب منه.
زيادةً على هذا فإنَّ مؤلف الكتاب عملَ جاهداً على بيان شرائط المعجزة مُشخِّصاً ومميزاً ما يمكن أنْ يكون شرطا ً لها على وجه الفعلية مما عدَّهُ الباحثونَ من شرائطها وهو ليس منها في شيء؛ ثم حدَّدَ بعض الشرائط التي تُعَدُّ نسبية في نطاق توافرها في المعجزة وليس مُطلقة فهذه الشرائط المعجزة إنما تتوافر في بعض المعجزات دون غيرها؛ وعليه فهي لا تتوافر في كل معجزة على سبيل الإطلاق، ثم كشف عن دور أئمة أهل البيت (عليهم السلام) في بيان بعض جوانب حدود المعجزة بما يفرض قبولها تسليماً من المتلقين لها.
            ثم انتقلَ لمؤلف ليضع فواصل ومسارات مُحَدَّدَة ومُحَدِّدة لماهية المعجزة عما يمكن أنْ يُحسَبَ بأنَّه منها؛ لذا فرَّق بين السبق العلمي والمعجزة؛ ذلك بأنَّ من الناس ما يخال بأنَّ السبق العلمي أو الابتكار يمثلُ معجزة أو هو من جنس المعجزة في حد ذاته من حيث إنَّه لا يقوى احد على الإتيان بمثله إلا صاحبه فحَسْب؛ ثم عرضَ المؤلفُ الفوارقَ بين المعجزة والسحر؛ ذلك بأنَّ السحر – كما يخالُهُ بعض الناس- يتقرب من المعجزة من حيث أنَّه عملٌ خارقٌ لا يستطيع الناسُ معارضته، على حين حسمَ المؤلفُ هذا الظن باليقين بتحديده الفوارق بين السحر والمعجزة منتهياً إلى أنَّ السحر لا يمت إلى الإعجاز بصلة منطلقاً وماهيةً وغايةً.
            ثم عرضَ المؤلفُ إلى اعتراضات الباحثين المحدثين بشأن مسألة التحدي في المعجزة وبخصوص أنَّ المعجزة القرآنية ليست عالميةَ الدعوة؛ فضلاً عن مناقشته الجادة لمَنْ يرى من الباحثين المحدثين بأنَّ المعجزة ليست لازمةَ النبوة وعليه فليس يشترط أنْ يكونَ لكل نبي أو رسول معجزة؛ إذ ناقشَ المؤلفُ هذه الاعتراضات أو المفارقات المضمونية في نطاق فهم ماهية المعجزة منتهياً إلى آراء يقنية القناعة مشفوعة بالسند والدليل الذي يأخذ بيد المتلقي إلى ميدان التسليم رضىً واطمئناناً.
ثم أفاضَ المؤلفُ في مسألة وجوه الإعجاز في النص القرآني وهي (الإعجاز اللغوي والإعجاز البلاغي والإعجاز العلمي ثم الإعجاز العددي بعده الإعجاز الغيبي منتهياً بالإعجاز التشريعي) مناقشاً في كل موضوع من موضوعات الإعجاز آراءَ العلماء السابقين الرافضين لبعض هذه الوجوه الإعجازية منتهياً إلى قناعات مضمونية ذات قيمة بحثية كبيرة في هذا الجانب على وجه الإطلاق.
            فضلاً عن أنَّ المؤلف قد عضدَ كلَّ منحى إعجازي في التعبير القرآني بجملة من المصاديق القرآنية ولم يكتفِ بهذا فحسب؛ بل عملَ على تحليل كل النصوص القرآنية والمصاديق السماوية التي استشهدَ بها على كلِّ منحى إعجازي في القرآن الكريم؛ وبهذا فقد اجتهدَ المؤلفُ  بصدق على أنْ يقدمَ مصاديق جديدة عارضاً إياها بلغة رائقة وأسلوب بحثي مُغرٍ ومُقنع في الوقت نفسه مما يؤول إلى رضى القاريء وتسليم المتلقي وفهمه لمنطق الإعجاز في التعبير القرآني محصلة.

شاهد أيضاً

دورة تدريبية (مايكروفست اوفيس)

كلية التربية / الاعلام …. كلية التربية في جامعة الكوفة تقيم دورة تدريبية بعنوان (مايكروفست …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *