نشر بحث علمي

كلية التربية / الاعلام … نشر بحث علمي لتدريسي في جامعة الكوفة بعنوان ( دراسة مقارنة لطرق الترتيب في بيانات النقل الضبابية )
نشرت مجلة العلوم المصنفة ضمن مستوعبات سكوبس العالمية بحث علمي للأستاذ سامي الذبحاوي التدريسي في كلية التربية بجامعة الكوفة بعنوان ( دراسة مقارنة لطرق الترتيب في بيانات النقل الضبابية ) ، تناول البحث موضوع الامثلية في حل مسائل النقل الضبابية ومقارنة معادلات التحويل من الصيغة الضبابية وتعيين معادلة تحويل تؤدي الى امثل صيغة توزيع واقل كلفة ، وقال الذبحاوي ان البحث يعرض عيوب حلول الطرق التقليدية في حالة وجود البيانات بشكل ضبابية ، فضلا عن تقديمه لمقارنة بين النتائج التي ظهرت بعد استخدام صيغ ترتيب مختلفة للتحويل من النموذج الضبابي الى نموذج البيانات المؤكدة .
دراسة مقارنة  لطرق الترتيب في بيانات النقل الضبابية
سامي كاظم كريم الذبحاوي
قسم الرياضيات، كلية التربيه، جامعة الكوفه، الكوفه، العراق
الخلاصة
     هناك العديد من الطرق  التي يتم استخدامها لحل مشكلات النقل التقليدية التي تعرف فيها  وحدات كميات العرض وكميات الطلب وتكلفة النقل الكلية بصورة مؤكدة . تؤدي هذه الطرق الى الحصول على  حل أساسي ، وتقوم بتطويره إلى حل  أفضل من خلال سلسلة من العمليات الحسابية المتتالية للحصول على الحل الأمثل. تكون هذه الخطوات أكثر تعقيدًا عندما تكون البيانات  بصيغة   بيانات ضبابية ، لذلك يعرض هذا البحث عيوب حلول الطرق التقليدية في حالة  وجود البيانات في شكل غامض. يقدم هذا البحث أيضًا مقارنة بين النتائج التي ظهرت بعد استخدام صيغ ترتيب مختلفة للتحويل من نموذج غامض إلى نموذج البيانات المؤكدة  في مثال عددي نفسه بنموذج غامض لكل البيانات . تم بعد ذلك يتم تحويل المشكلة إلى نموذج برمجة خطية لكل صيغة تحويل ، وتستخدم طريقة  BIG-M لكل منها ,لإيجاد الحل الأمثل الذي يمثل عدد الوحدات المنقولة من مراكز المعالجة أو الدعم  إلى عدد من مراكز الطلب بناءً على تكلفة النقل المعروفة .إن ايجاد حل المشكلة هو إيجاد أقل تكلفة نقل إجمالية ، و تستند المقارنة بين الصيغ المستخدمة  على قيم الكلفة الكلية للنقل الناتجة من استخدام تلك  الصيغ المختلفة ، تم عرض النتائج في جدول شامل ينظم البيانات والنتائج بشكل تسهل فيها المقارنة السريعة والدقيقة.

شاهد أيضاً

مؤشرات التصنيف الوطني

كلية التربية / الاعلام …. ورشة عمل في كلية التربية حول مؤشرات التصنيف الوطني للعام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *